إطلاق أول مشروع خليجي لقياس الاشعاعات بالمياه

إطلاق أول مشروع خليجي لقياس الاشعاعات بالمياه


 29/10/2015

بقلم : الخط الاخضر



الدوحة- وكالات: دشنت المؤسسة العامة القطرية للكهرباء والماء «كهرماء» رسميا منظومة إنذار مبكر لقياس الملوثات الإشعاعية على مداخل محطات تحلية المياه.

وقالت المؤسسة في بيان صحافي: إن هذا المشروع في إطار حرصها على تطبيق أعلى معايير الصحة والسلامة والبيئة في كافة المواقع وسعيها نحو تحقيق رسالتها المتمثلة في «توفير كهرباء ومياه مستدامة وذات جودة عالية، لحياة أفضل في دولة قطر».

يعتبر هذا المشروع الاستراتيجي جزءا من منظومة الأمن المائي للدولة، ويعد الأول من نوعه في منطقة الخليج العربي؛ حيث يهدف المشروع إلى قياس أي تلوث إشعاعي والتأكد أن المياه الداخلة لهذه المحطات خالية تماما من أي تلوث إشعاعي.

وتبلغ تكلفة هذا المشروع حوالي 19 مليون ريال قطري، وتختص المنظومة بقياس الملوثات الإشعاعية الثلاثة «أشعة ألفا» و»أشعة بيتا» وأشعة جاما» كما تشتمل على مجسات عالية الدقة لقياس أي تلوث إشعاعي محتمل على مداخل مياه بحر محطات التحلية.

وقد تم تركيب المنظومة أمام مداخل مياه محطات التحلية في (رأس أبو فنطاس - رأس لفان - دخان - اللؤلؤة - حالول) كما أن هذه المنظومة مرتبطة بشكل آني بجميع محطات تحلية المياه، ومرتبطة بأعلى درجات الحماية الأمنية بمركز التحكم الوطني في المياه، وكذلك مرتبطة بمركز عمليات وزارة البيئة بالإضافة إلى المراكز الأمنية ذات العلاقة وذلك من خلال الألياف الضوئية ووسائل الاتصال الأخرى المتاحة، كما توجد منظومة أخرى تابعة لها تأخذ عينات مياه بطريقة أوتوماتيكية لتحليلها في المختبرات وذلك لزيادة التأكد من صحة قراءة القياسات الإشعاعية، بحسب البيان.

الجدير بالذكر أن المنظومة تتمتع بخاصية تحليل البيانات وبخاصية حفظ البيانات لفترات طويلة لسهولة الرجوع إليها عند الحاجة، وسوف تخضع لبرامج صيانة مكثفة وذلك لضمان استدامتها ودقتها وتشغيلها بأفضل الوسائل.